نورث أيكر

طريق “نورث أيكر”

عندما أسس المهندس المعماري السويدي كلاس نيلسون شركة “نورث أيكر” منذ أكثر من 30 عامًا، كان هدفه قائمًا على رؤية أحادية التفكير للحفاظ على بعض روائع العمارة الأكثر قيمة في لندن والاحتفاء بها.

وقد أدرك نيلسون عظمة العمارة وأصالتها وما تتركه من أثر دائم على العالم أجمع. ونجح بفضل معرفته وحساسيته في تحويل العقارات الجميلة إلى عدد من أكثر المنازل المرغوبة في لندن، وأنشأ شركة تطوير عقاري متميزة قائمة على التصميم والتي تقدم لنا باستمرار معايير جديدة في تجارب المعيشة الفاخرة.

واليوم، تحت قيادة نيكولو باراتتييري دي سان بيترو، تواصل شركة “نورث أيكر” إنشاء مساكن جميلة ومبتكرة للغاية في أروع العقارات التي تزين وسط لندن، مع الحفاظ على هذه المباني المذهلة لأجيال قادمة. وسواءٌ أكانت تضرب بجذورها في أعماق التاريخ مثل “ذ بالاس ستريت”، أو وجدت من العدم كما يتجلى بكل وضوح في أحدث مشاريعنا “ذا برودواي”، فإن مساحات المعيشة المستقبلية مصنوعة من أحدث المواد المتطورة، مع مراعاة أدق التفاصيل والجانب الإبداعي وهو الأمر الذي كانت تطبقه شركة “نورث أيكر” منذ البداية.

كل منزل فاخر من إنشاء شركة “نورث إيكر” مصمم بالتزام صارم بالحرفية المعاصرة بهدف إثراء حياة أصحاب المنازل لأكثر تميزًا. كما تمثل مساكننا الجميلة نقطة انطلاق للخبرات الجديدة، حيث توفر للباحثين عن الرفاهية من جميع أنحاء العالم نظرة ثاقبة في الثقافة البريطانية.